voice of love

Monday, October 30, 2006

رسائل خاصة واعترافات قبل دخول غرفة العمليات

" ان الله اذا أحب عبدا ابتلاه " .. الحمد لله رب العالمين

رغم أننى لم أجدد اشتراك الكوارث لهذا العام الا أن هذه ستكون المرة الثانية التى أخضع فيها لعملية جراحية هذا العام
بل وفى آخر 4 شهور فقط

وللحق فقد كانت العملية الأولى أبسط من ثانيتها بكثير

وقد حان الآن موعد الجراحة الثانية

لن أطيل عليكم الحديث ولا أعرف ما الذى دفعنى للكتابة فى هذا الموضوع ، ربما القلق أو الخوف أو رهبة دخول غرفة العمليات أو ربما الثلاثة مجتمعين


واليوم ولم يتبق من الوقت سوى خمسة أيام أو سبعة على الأكثر على هذه العملية تدور أيام حياتى أمام عينى كشريط سينما

عشت فى هذه الدنيا أياما مثيرة جدا تقلبت فيها بين الفرح والحزن والسعادة والألم والضحك والبكاء

ولكن قد يكون قدر الابتلاءات فيها يحتل مساحة لا بأس بها من أوقاتى والحمد لله على كل حال

أكثر ما آلمنى فى هذه الدنيا فقدان الأحباب وأكثر ما يسعدنى تعدد الصداقات فى حياتى

فقدت الكثيرين خلال مشوارى فى هذه الحياة والذى لا يتعدى ستة وعشرون عاما ، وأزعم أننى تحملت مشقة فقدانهم
لا لشىء الا لما ألهمنى الله اياه من الصبر والسلوى

كما أزعم أيضا أننى قابلت الكثير من الأصدقاء فى حياتى عوضونى فقدان الأحباب

وللحق أعترف أننى عذبت أصدقائى .. عذبتهم من أنانيتى فى الحب

لعل مشكلتى الكبرى والتى أحاول التخلص منها ان كنتم توافقونى على أنها مشكلة هى أننى عندما أحب انسانا فأنا أحبه
بكل جوارحى وبكل ما تحمله الكلمة من معنى .. وهذا سبب عذابهم معى

أحب دائما أن أكون الصدر الحنون الذى تصب فيه مشكلاتهم

أحب أن أشعر بوجودى معهم

أحب أن أتحمل مشقاتهم .. أحتضنهم .. أحتويهم داخل أحضانى وعقلى ووجدانى

أحب أن أعيش دائما فى حالة حب مستمرة

مع الأهل .. الأصدقاء .. الأحبة .. المهم مسمى الحب نفسه وتواجده فى حياتى

ولا يعنى ذلك أننى الملاك البرىء بل على العكس فأنا مثلى مثل كل الناس لى من العيوب الكثير

أعترف أننى قصرت فى حق الكثيرين من أصدقائى وظلمت أناسا أخرى وكرهت البعض

تمردت وكذبت ولعنت وغضبت وبكيت وصرخت

والآن أواجه نفسى وأبعث برسائل خاصة

عائلتى : أنتم بالفعل سندى وبالأخص أنت يا أمى

أصدقائى من المدونين : بحبكم جدا

أسرة علّى صوتك الجميلة : ربنا ما يحرمنى منكم
أصدقاء الدراسة : لطالما كنتم اخوة

أصدقاء العمل : فى قلبى دائما

ومع ذلك اسمحوا لى أن أوجه شكر خاص ورسائل حب وشوق ملتهبة لأسماء بعينها من عالم المدونين وخارجه

جدو
نيرفانا

هالة طه : أطيب وأرق قلب
داليا رأفت : نور عينى
رقية فؤاد : حبيبة قلبى

سارة عاطف : آخر العنقود
أمنية محمود :النقاء
حنان جابر: منتهى الحنان

مى لطفى : أسرتينى باهتمامك
سارة أسامة : مش محتاجة أوصف لك حبى
مريم عبد المجيد: رغم بعد المسافة دايما معايا


وأهم رسالة : الى حبيبى

يارب يا حبيبى ..
اللهم لا تحرمنى وأنا أدعوك ولا تخيبنى وأنا أرجوك

اللهم يا كاشف الغم يا دافع الضر والنقم كن لى وليا من دون خلقك أجمعين
تحديث : تم تحديد موعد العملية الجراحية فى 4 / 11 .. يوم عيد الحب

29 Comments:

Post a Comment

Subscribe to Post Comments [Atom]

Links to this post:

Create a Link

<< Home